تغذية الأم الحامل

الرئيسية » الحمل والولادة » تغذية الأم الحامل
شارك المنشور وعزز فرصك بالربح:

تغذية الأم الحامل

للغذاء خلال الحمل تأثير كبير على تطور سليم لأجهزة الجسم المختلفة لدى الجنين أكثر من أي مرحلةأخرى

اضافة الى مرحلة ما بعد الولادة اذ تعتبر المرحلة الأولى من حياة الطفل مرحلة اكتساب عادات غذائية

تؤثر وبشكل كبير على جسم الانسان للمدى البعيد .

بعض الملاحظات المهمة للمرأة الحامل :

قبيل الحمل :

  • من الضروري جدا ان تدرك المرأة أهمية دخولها فترة الحمل بعد أن تكون قد عملت على تحضير جسمها للحمل وذلك من خلال تناول الغذاء المتكامل والضروري ومحاولة الوصول الى وزن سليم حيث ان الوزن الزائد قد يعرض الأم الى مضاعفات ويزيد احتمالات عوارض سلبية كسكري الحمل ز
  • يوصى بتناول حامض الفوليك لمدة ثلاثة أشهر قبل الدخول في الحمل وفي الثلث الأول من الحمل وهو عامل لتطور جسم الجنين .

خلال الحمل :

  • من المهم ان تتناول الحامل طعاما منوعا يشمل مركبات من مجموعات غذائية مختلفة كالنشةيات الزلاليات والفيتامينات وغيرها .
  • الابتعاد عن التوتر والكحول والتدخين والكفائين الموجود في القهوة والشاي والكولا خصوصا
  • الاكثار من شرب السوائل ” الماء ” بمعدل 10 كؤوس يوميا .
  • تناول ثلاث وجبات منظمة على الاقل دون الافراط بالطعام .
  • تناول الحليب ومنتوجاتة على شكل 3 وجبات على الاقل يوميا للحصول على كمية كافية من الكالسيوم .
  • تناول طعام غني بالالياف الغذائية كالخضار مع قشرها الفاكهه مع قشرها الخبز الاسود
  • تناول طعام غني بالحديد كاللحوم على أنواعها ,الاسماك , الحبوب “الفول ,العدس , الحمص ” السمسم ومنوجاتة والفواكه المجففة .
  • الابتعاد عن تناول الطعام المشبع بالدهنيات والزيوت ان الحاجة اليومية الاساسية للجسم من السعرات الحرارية دون بذل مجهودات مختلفة تعادل 900 سعرة حرارية لليوم يضاف اليها ما يعادل 300-4– سعرة حرارية لتغطية الطاقة التي يحتاجها الجسم للانشطة اليومية . في وضعية الحمل يجب ان ترتفع هذة الكمية الى 1800 سعرة حرارية لليوم من أجل ضمان غذاء كافي وطاقة لازمة لتهيئة الرحم ونمو الجنين . وفي الأشهر الأخيرة عندما ياخد نمو الجنين بالاكتمال والتسارع من المهم ان تصل كمية السعرات الحرارية التي تستهلكها الام الى 2200 سعرة حرارية لليوم .

ما بعد الولادة :

  • في فتره ما بعد الولادة اي فترة الرضاعة على الام المرضعة اتباع النصائح التي ذكرت سابقا كما في فترة الحمل مع زيادة في كمية السوائل ومنتوجات الحليب لتعويض الكالسيوم الذي تفقدة الام خلال الارضاع بهدف المحافظة على عظام صلبة وتجنب مرض هشاشة العظام .
  • من المهم المحافظة على نظام غذائي مكون من 3 وجبات رئيسية اضافية الى وجبات اضافية مكونة من الفواكهه ,خضار ,أجبان وألياف بين الوجبات .
  • القيام بنوع من الرياضة يوميا لمدة 30 دقيقة على الأقل لاستعادة رشاقة الجسم .
شارك المنشور وعزز فرصك بالربح:
2018-11-19T12:40:34+00:00 الحمل والولادة|

اكتب تعليق

Booking.com