شارك المنشور وعزز فرصك بالربح:

بورشه

شركة ألمانية مختصة بصناعة السيارات الرياضية الفاخرة ذات الأداء العالي. أُنشئت الشركة عام 1931 على يد المهندس النمساوي فارديناند بورشية الذي صمم أولى سيارات فولكسواجن ، يقع مقرها في شتوتغارت ، بادن-فورتمبيرغ ، ألمانيا . تم تأسيسها بواسطة فارديناند بورشيه.

تم تصنيف سيارات بورش الرياضية عام 2001 على انها أكثر السيارات هيبة من قبل معهد الرفاهية في نيويورك من خلال استطلاع للرأي لمايفوق 500 عائلة لا يقل مدخولها السنوي عن 200 الف دولار أمريكي.

أول سيارة بورش تم إنتاجها هي بورش 64 عام 1938

فرديناند بورشه وعائلته أثروا بصورة أو بأخرى على عالم صناعة السيارات الألمانية بشكل واضح. ففرديناند بورشه المؤسس، ابنه فيري بورشه، حفيده فرديناند (بوتزي) بورشه، أو حفيده الآخر من ابنته لويز، فرديناند بيتش، الرجل القوي في عالم السيارات في ألمانيا اليوم كانوا دوما من الأسماء المؤثرة في عالم صناعة السيارات في ألمانيا. فعبر مجموعة من الابتكارات الهندسية والسيارات الرائعة، والتعاملات التجارية الذكية، فإن فرديناند بورشه وسلالته تبدو المساهم الأكبر في تشكيل صناعة السيارات الألمانية كما نعرفها اليوم.

بورشه بدأ حياته العملية في شركة لوهنر، حيث طور هناك سيارة كهربائي، ومن ثم سيارة كهربائية بدفع رباعي، وأخيرا أول سيارة هايبرد بمحرك كهربائي ومحرك تقليدي. من هناك انتقل للعمل في فرع من شركة دايملر في النمسا، وإلى شركة دايملر نفسها حيث كانت النتيجة طراز SSK الرائع في العشرينيات، قبل أن يؤسس شركته الخاصة للاستشارات الهندسية عام 1931، حيث عمل على عدة مشاريع لإنتاج سيارات صغيرة، وأخرى لأول سيارة سباق بمحرك وسطي.

عام 1933، أعلن أدولف هتلر عن مشروعين، الأول لإنتاج سيارة صغيرة للشعب (فولكس واغن) والثاني لإطلاق سيارات رياضية. النتيجة كانت إدارة فرديناند بورشه لمصنع فولكس واغن الجديد، والثاني سيارات أوتو يونيون الجبارة على ساحات سباقات الفورميولا واحد.

بعد انتهاء الحرب، تم القبض على فرديناند بورشه من قبل الفرنسيين (الذين أرادوا مساعدته لإنتاج سيارات سيارات صغيرة أساسا). خلال ذلك الوقت كان ابنه فيري قد بدأ إنتاج أول سيارة تحمل اسم بورشه، طراز 356. وفي نفس الوقت تم الطلب منه المساهمة في تطوير طراز بيتل، مقابل مبلغ مالي لكل سيارة تباع (والذي تجاوز 20 مليون سيارة!) مما وفر له الأمان المالي.

بعد وفاة فرديناند، قاد فيري الشركة وأشرف على إطلاق طراز جديد، البورشه 911، من تصميم ابنه فرديناند (بوتزي) بورشه، السيارة التي ستصبغ شركة بورشه بطابعها الخاص حتى اليوم. كما قرر فيري وأخته لويز لاحقا أن لا يعمل أي فرد من العائلة في الشركة لتجنب الخلافات، مما دفع بوتزي لتأسيس شركة بورشه ديزاين، والتي باتت اليوم جزءا من مجموعة بورشه، فيما كان فرديناند بيتش، ابن لويز بورشه، يتوجه للعمل لدى أودي، ولتقوده الأقدار إلى رأس هرم مجموعة فولكس واغن بأكملها.

كمصنع للسيارات، عرفت بورشه نجاحات كثيرة، وعرفت هزات مختلفة. فمن جهة بات اسمها مرتبطا بالسيارات الرياضية والانتصارات المدوية في سباقات مثل 24 ساعة في لومان. ومن جهة أخرى عانت مشاكل مادية في فترات هددت بإفلاس الشركة إلا أنها تغلبت عليها وكانت في الماضي القريب الشركة الأكبر ربحا في العالم، إلى درجة أنها كانت على وشك الاستحواذ على مجموعة فولكس واغن بأكملها. إلا أن الأزمة المالية العالمية وقفت في وجه ذلك، وانتهت معركة الشد والجذب بين الشركتين حبيا بدمجهما معا في شركة واحدة.

 

 

الجوائز التي حازت عليها بورشة :

  • أفضل سيارة للعام 2010-2014 على التوالي
  • حازت سيارة البانيميرا على جائزة افخم سيارة في العالم للعام 2010-2014 على التوالي
  • حازت البانيميرا أيضا على جائزة اقوى سيارة في العالم في فئة سيارة السيدان للعام 2010-2014 على التوالي
  • حازت سيارة الكايين على جائزة افخم سيارة SUV في العالم للعام 2005-2014 على التوالي
  • حازت الكايين أيضا على جائزة اقوى سيارة SUV في العالم للعام 2005-2009 على التوالي و للعام 2011-2014 على التوالي
  • حازت سيارة الكاريرا والمعروفة بـ911 على ثاني اقوى سيارة في العالم 2010-2011 والسيارة التي تسبقها هي الـBugatti Veyron Super Sport و التي تولد 1200 حصان
  • حازت الكاريرا أيضا بجائزة افخم و وأفضل سيارة في العالم للعام 2009-2014 على التوالي
  • حازت شركة بورشة أيضا على جائزة افخم واقوى و أفضل سيارة للفئتين السيدان و SUV في معرض دبي الدولي للعام 2010-2013 على التوالي
  • حازت على افخم واقوى و أفضل سيارة للفئتين السيدان و SUV في معرض جنيف الدولي للعام 2010-2013 على التوالي
  • حازت على افخم واقوى و أفضل سيارة لخمسة فئات و هم السيدان و SUV و Hyper Car و Hybrid Car و Super Sport Car في معرض فرانكفورت 2010-2013 على التوالي و صنعت البورشة اقوى سيارة في العالم والتي تم صنع منها ثمانية سيارات منها و تسمى هذه السيارة بالـ918 Spyder و سيتم صنع 918 سيارة منها و لكنها من فئة Hybrid اي الصديقة للبيئة وتسمى بنفس الاسم الـ918 Spyder وهي اقوى سيارة Hybrid في العالم
شارك المنشور وعزز فرصك بالربح:
2018-11-22T13:37:19+00:00 سيارات|

اكتب تعليق