افكار لمسابقات رمضانيَّة لأبنائك

من أهمِّ السِّمات، التي أصبحت تميِّز شهر رمضان الكريم في العقود الماضية، المسابقات والفوازير والألغاز، فهل تذكرين كيف كنَّا نجلس أمام الشَّاشة في انتظار تلك المسابقات وكتابة الحلول وإرسالها أملاً في الحصول على هدايا ومكافآت؟ الآن يمكنك استغلال الشَّهر الكريم في إقامة العديد من المسابقات الثقافيَّة والدينيَّة والألغاز، التي تخلق روح التَّنافس بين أبنائك.

ختم القرآن الكريم: كنوع من التَّحفيز والتَّشجيع، ضعي مكافأة لأبنائك كحافز لهم على ختم القرآن في الشَّهر الكريم، ويمكنك زيادة التَّحدي بعدد مرَّات ختم القرآن، وفي نهاية كل يوم، اطرحي عليهم بعض الأسئلة الدينيَّة، والتي يجب أن يجيبوا عليها حسب ما قاموا بقراءته في الجزء المخصص لهم.

أداء الصَّلاة في وقتها: اجعلي من رمضان تقرُّباً أكثر لأبنائك من الله عزَّ وجل، فقومي بحثِّهم على أداء الصَّلاة في وقتها، وقومي بعمل جدول يكتب فيه كل فرد متى قام لإداء الصَّلاة؟ وبذلك تخلقين روح التَّنافس الإيجابي فيما بينهم.

فوازير وألغاز: يمكنك جمع أبنائك ومشاهدة الفوازير والمسابقات القديمة، التي كانت تقدَّم سابقاً على التِّلفاز، والتَّنافس في الإجابة عليها دون الاستعانة بالأجهزة الحديثة، والاعتماد فقط على معلوماتهم العامَّة، وكذلك يمكنك شراء بعض كتب الألغاز والمسابقات، وتقسيم أبنائك الى عدَّة فرق، وخلق روح تنافس بينهم.
مساعدة الآخرين: دعي أبناءك يُفكِّرون في مشروع خيري، ويُنفِّذونه بأنفسهم كمساعدة أُسرةٍ فَقيرة، أو إعداد إفطار للصَّائمين، أو المُساهمة في إفطار المسجد، وغيرها مِن المشاريع الخيرية كأن يقوموا كل يوم بتوزيع بعض الأطعمة والمشروبات على المارَّة والفقراء والمحتاجين.
قراءة الكتب: تنمِّي قراءة الكتب العقل، فهي غذاء الرُّوح والعقل، لذلك من الأفضل أن تعتمدي مجموعة كتب، وتطرحيها بيد أبنائك، وبعد قراءتها، تقومين بطرح بعض الأسئلة حولها، ومعرفة ما استفادوه من خلالها.
تعوِّد المسابقات الأطفال على قيمة العطاء، وتقديم الصَّدقات، وتوزيع وجبات إفطار الصَّائمين على بيوت المحتاجين، وتربي فيهم روح المنافسة والعطاء، وتعوِّد الأبناء على صلاة الجماعة، والذَّهاب إلى المساجد والطَّاعات، ثمَّ تخصيص جوائز لمن يقدم عملاً جيِّداً خلال رمضان.

أرسله لصديق عبر إحدى الخيارات التالية:
2017-06-01T13:49:26+00:00 يونيو 1st, 2017|لك سيدتي|

اضف تعليقا